أحدث الأخبار :

أنباء عن اعتقال الشيخ حازم أبو إسماعيل وحملته تحذر

حرر بتاريخ: 2012/12/17 | بواسطة: Hussein | عدد الزيارات: 2,501


كشفت مصادر سياسية لـ"المصريون " عن معلومات تشير إلى اتجاه وزارة الداخلية لطلب القبض على الشيخ حازم صلاح ابو اسماعيل المرشح الرئاسي السابق  وذلك بناءا علي تحركاته وانصاره  الفترة الماضية في الشارع والاتهامات الإعلامية له بالتورط في الهجوم على مقر حزب الوفد .الامر الذى قابلته حملة الشيخ وانصاره بالاستنكار الشديد  معلنين وقوفهم ورائه وعدم السماح لاى جهه بمساسه او الاقتراب منه تحت دعوى البلطجة السياسية .
و قال الشيخ جمال صابر منسق لازم حازم ان انصار الشيخ حازم ابو اسماعيل ان الحديث عن اعتقال الشيخ حازم امر غير مسئول ولن نسمح للداخلية او اى قوة فى مصر بإعادة إنتاج القمع الذي ثار الشعب ضده أوالقبض على الشيخ حازم او المساس به ، واضاف صابر ان الشيخ حازم لم يرضى بممارسة البلطجة السياسية ولم يرضى عن مواجهة او الانتقام لمن قاموا بالتعدى عليه ومحاصرته فى احد النوادى الرياضية ، وعن تحركات انصار حازم حيال القبض عليه قال صابر اننا نحذر الداخلية فى البداية كما انه سيكون لدينا تحركات اخرى لمواجهة ما يقوم بها انصار النظام السابق وعلى راسهم الاعلام الذى ينتمى للفلول وزبانية الحزب الوطنى ، واوضح صابر اننا سنتحرك على مستوى واسع خلال الايام المقبلة لمواجهة الفزاعات الاعلامية التى تريد عدم الاستقرار فى البلاد ،
فيما قال حازم خاطر منسق ائتلاف الدفاع عن الشريعة اننا نحترم القضاء ولن نخرج عن حدود الديمقراطية نافيا وجود أي ادلة موثقة ضد الشيخ كما ان الشيخ حازم لم يثبت عنه اى تهم او جرائم او حتى اشتراكه فيها ، وقال خاطر ان هناك فارق كبير بين ما يفعله الشيخ حازم ابواسماعيل وما يفعله اخرون مثل البرادعى وصباحى الذين يحاولون نشر الفوضى فى البلاد. 
 واوضح خاطر ان الداخلية رات ما فعله ابواسماعيل كما انها غضت البصر عن صباحى والبرادعى كما انه كان يتوقع لان نظام الفلول ما زالت تعبث بمقدرات الوطن كما ان قنوات الفلول والنظام السابق تريد تعمل فى راحة تامة دون وجود واعز او تضييق من الصالحين فى تلك البلاد ولذلك قد يتحالف بعض القضاة الفاسدين معهم لالحاق التهم ومعاقبة كافة الشرفاء على محاولة تسيير البلاد بشكل افضل ،  
من جانبه نفي ايمن الياس مدير حملة الشيخ حازم ابو اسماعيل ورود معلومات لديهم باعتقال الشيخ ابو اسماعيل  واكد "الياس " ان وزارة الداخلية نفت جميع الاتهامات التي وجهتها لانصار ابو اسماعيل في اقتحام مقر حزب الوفد وقال " نحن نرفض العنف بجميع اشكاله ولا نمارسه ايا كانت حجته واذا كان هناك دليل علي تورط احد انصار ابو اسماعيل فسنكون اول من يقدمه للشرطة ويسلمه . 
كمااضاف انه يجب علي وزارة الداخلية ان تتبني المصداقية في اتهاماتها لا ان تتهم من خيالها متهما اياها بالضبابية في ممارستها سياستها الامنية وطالب وزير الداخلية بالحيادية واشار انه لايستطيع اتهامهم بشيء . 
واعتبر " الياس "ان عدد من القنوات الفضائية تحرض لاثارة الاتهامات لانصار الشيخ ابو اسماعيل خاصة بعد اعتصام العديد منهم امام مقر مدينة الانتاج الاعلامي واشار انهم يروجون للاشاعات التي تنال من سمعة انصار الشيخ ابو اسماعيل مؤكدا انهم يحاولون ابتزاز ابو اسماعيل سياسيا لانه السياسي الوحيد الذي يدافع الان عن الارادة والشرعية بالرغم منكوننا قد نختلف مع مؤسسة الرئاسة الا انه اشار انهم يرفضون اي انقضاض علي الشرعية المنتخبة  .